أرجأت محكمة جنايات حي النصر جنوب الخرطوم ، النظر في وقائع محاكمة بائعة شاي متهمة بالاحتيال على (22) رجلاً وحصولها على مبلغ (2) مليار ونصف المليار منهم مدعية قدرتها على مضاعفة الأموال ، وأرجأت المحكمة سماع الدعوى لغياب عدد من ضحايا المتهمة في القضية والتي تعود إلى أن بائعة الشاي المتهمة كانت تدعي لزبائنها بأن لها روحاني له مقدرة على تنزيل الأموال ومضاعفتها ، وتصطاد ضحاياها إلى منزل بحي النزهة لممارسة الدجل والشعوذة والاحتيال ، وكانت تتحصل عن طريق ذلك على مبالغ مالية تتراوح ما بين (20-50) ألف جنيه من كل شخص ، وكان آخر ضحاياها مدير شركة بمنطقة صافولا ، الذي قام بإعطائها مبلغ (50) ألف .

وبعد حصولها على آخر مبلغ توارت المتهمة عن الأنظار مما ادخل الشك في نفوس ضحاياها والذين توجهوا صوب منزلها واكتشفوا بأنه مستأجر فقاموا بتدوين بلاغات في مواجهتها بتهمة الاحتيال .

وباشرت الشرطة تحرياتها وتم إلقاء القبض عليها في مدينة عطبرة بولاية نهر النيل ، وتقديمها للمحاكمة بحسب صحيفة آخر لحظة بتهمتي الدجل والشعوذة والاحتيال وحددت المحكمة جلسة أخرى لسماع القضية .

الخرطوم (كوش نيوز)