الخرطوم 10 يناير 2019– دعا رئيس مؤسسة (مو إبراهيم) الرئيس السوداني عمر البشير إلى التنحي وتسليم السلطة لضمان نهاية سلمية للاضطرابات التي اندلعت منذ ثلاثة أسابيع ضد حكومته.

JPEG - 28.1 كيلوبايت
رئيس وزراء إثيوبيا يتحدث في منتدى ابراهيم بالعاصمة كيجالي في 28 أبريل 2018 (صورة من صفحة مو ابراهيم على تويتر)

وتأتي دعوة المواطن السوداني البريطاني ردا على الاحتجاجات المستمرة المناهضة للحكومة في مختلف أنحاء البلاد.

وقال مو في بيان تحصلت عليه (سودان تربيون) الأربعاء “الرسالة واضحة…تم رفض الحكومة الآن، ورفضها بالكامل من قبل المواطنين. هذا في كل مكان، في جميع مدن السودان يخرج الناس ويقولون: طفح الكيل. من فضلك، اقبل الانتقال السلمي للسلطة والذهاب في سلام”.

ويقول محللون في الخرطوم إن احتجاجات أم درمان الأربعاء غيرت ديناميكية الاحتجاجات التي تنمو الآن لتصبح ثورة.

في السابق تم الاتفاق على أن الحكومة لا تزال تسيطر على الوضع حيث فرقت قواتها والميليشيات الاحتجاجات.

ومع ذلك وصل المتظاهرون الأربعاء إلى المجلس الوطني لتسليم مذكرة تطالب برحيل النظام.

وفي كلمة ألقاها الأربعاء، أكد البشير أنه لن يتنحى ودعا المعارضة إلى الاستعداد للمشاركة في الانتخابات الوطنية المقبلة في أبريل 2020.