رهف القنون جذبت انتباه وسائل الإعلام العالمية مؤخراً

نقلت وكالة رويترز، يوم السبت، أن الفتاة السعودية رهف القنون التي هربت من أسرتها، الأسبوع الماضي، خوفاً على حياتها، وصلت إلى مدينة تورونتو، وقالت الشرطة التايلندية في وقت سابق، إن رهف غادرت الجمعة إلى سول لتستقل طائرة متجهة إلى كندا.

وكان رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، أعلن الجمعة عن منح بلاده حق اللجوء للفتاة السعودية، رهف القنون، البالغة من العمر 18 عاماً، والتي فرت من أسرتها قادمة من الكويت إلى تايلاند.

وجذبت رهف محمد القنون، 18 عاماً، بحسب «رويتر»، انتباه وسائل الإعلام العالمية، بعدما تحصنت داخل غرفة في فندق بمطار بانكوك، رافضة إعادتها إلى وطنها أو عائلتها التي نفت أي إساءة لمعاملتها.

وكانت الفتاة رفضت مقابلة والدها وشقيقها اللذين وصلا إلى بانكوك في محاولة لإعادتها إلى السعودية. وبدلاً من ذلك سافرت على متن طائرة، الجمعة، من بانكوك إلى سول ومنها إلى تورونتو.

وكالات

موضوعات متعلقة