]]>

جامعة الأزهر "ستراجع" قرار فصل الطالبة الأزهرية التي حضنها زميلها

طالب يحتضن طالبة في حرم جامعة المنصورة

مصدر الصورة
Youtube

Image caption

قررت جامعة الأزهر فصل الطالبة معتبرة الإقدام على ذلك علنا "يتنافى مع أخلاقيات الجامعة والمجتمع وتقاليده"

دعا شيخ الأزهر، أحمد الطيب، مجلس التأديب الأعلى للطلاب بجامعة الأزهر إلى أن يضع في اعتباره حداثة سن طالبة في الجامعة، ظهرت في مقطع فيديو يحتضنها شاب داخل حرم جامعة المنصورة في دلتا مصر، قبل فرض العقوبات.

كما حث الطيب، في بيان الاثنين، على ضرورة الحرص على مستقبل الطالبة التعليمي، وعلى "أن يقوم بواجب النصح والإرشاد قبل اللجوء لفرض العقوبات".

وقال أشرف البدويهي ، نائب رئيس جامعة الأزهر لفرع البنات، إن الجامعة سوف تراجع قرارها.

كانت جامعة المنصورة قد قررت حرمان أحد طلابها من الدراسة لمدة عامين في أعقاب نشر مقطع فيديو يظهره وهو يحتضن زميلة له.

وقال الطالب، الذي أشارت وسائل إعلام محلية إلى أنه يدرس بالسنة الأولى بكلية الحقوق جامعة المنصورة، لبي بي سي :"أبلغتُ هاتفيا بهذا الخبر وأعتزم الطعن عليه".

وكانت جامعة الأزهر قد قررت فصل الطالبةة التي تدرس في كلية اللغة العربية بعد أن ظهرت في الفيديو، معتبرة الإقدام على ذلك علنا "يتنافى مع أخلاقيات الجامعة والمجتمع وتقاليده".

وكان المتحدث باسم جامعة الأزهر، أحمد زارع، قد صرح لبي بي سي بأن مجلسا تأديبيا قرر فصل الطالبة، بعد إجراء تحقيق معها.

Image caption

جامعة الأزهر لا تسمح بالاختلاط بين الطلاب والطالبات في كلياتها ومبانيها.

وأضاف أن الطالبة يجوز لها تقديم طعن ضد قرار فصلها أمام مجلس التأديب.

وقال زارع إن جامعة الأزهر مؤسسة دينية وتعليمية، ووصف ما فعلته الفتاة بأنه يتنافى مع أخلاقيات الأزهر وأخلاقيات المجتمع وتقاليده.

وكانت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولت مقطع فيديو، يظهر فيه طالب وهو يقدم ورودا للفتاة التي فوجئت بالأمر ثم وقف الطالب واحتضنها.

وكان رئيس جامعة الأزهر، محمد المحرصاوي، قد وصف في تصريح صحفي ما فعلته الفتاة بأنه يعد "خروجا كاملا عن كافة القيم الأزهرية والمجتمعية والجامعية".

—————————————

يمكنكم تسلم إشعارات بأهم الموضوعات بعد تحميل أحدث نسخة من تطبيق بي بي سي عربي على هاتفكم المحمول.