]]>

الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع

مصدر الصورة
AFP

قال الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة العسكرية المركزية الأمريكية، إن سحب القوات الأمريكية من سوريا وفقا لأوامر الرئيس دونالد ترامب من المحتمل أن يبدأ خلال أسابيع.

وردا على أسئلة الصحفيين بشأن الانسحاب من سوريا، أوضح الجنرال فوتيل، المشرف على القوات الأمريكية في الشرق الأوسط "أعتقد أننا على المسار الصحيح".

ولكنه أكد أن "توقيت الانسحاب على وجه الدقة يتوقف على الوضع الميداني في سوريا".

ويعد الجنرال فوتيل، واحدا من المسؤولين العسكريين الأمريكيين، الذين حذروا من عودة المتشددين مرة أخرى إذا لم تواصل الولايات المتحدة وحلفاؤها ضغوطها على تنظيم الدولة الإسلامية بعد انسحاب الأمريكيين من سوريا.

وقد تعرض الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إلى انتقادات شديدة بسبب قرار سحب قوات بلاده من سوريا.

وقال ترامب، في منتصف ديسمبر/ كانون الأول، عن القوات الأمريكية في سوريا: "سيعودون جميعا، وسيعودون فورا"، معلنا "هزيمة" تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.

وقد فوجئ حلفاء الولايات المتحدة ومسؤولون أمريكيون بإعلان ترامب. وسرعان ما استقال وزير الدفاع، جيمس ماتيس، والمسؤول الأمريكي البارز، بريت ماكغورك.

وتأتي تصريحات الجنرال الأمريكي في الوقت الذي تشن فيه قوات سوريا الديمقراطية، وهو تحالف تشكل وحدات الشعب الكردية الغالبية العظمى منه، هجوما على آخر جيب يخضع لسيطرة مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية قرب الحدود مع العراق.

ونفذ التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة غارات جوية على مواقع التنظيم مع استمرار القتال لساعات.

ويعتقد أن نحو 600 جهادي يدافعون عن آخر معقل لهم، وهو جيب صغير يقع في محافظة دير الزور، شرقي سوريا.

وتكبد تنظيم الدولة الإسلامية خسائر فادحة، غير أن الأمم المتحدة تقول إن التنظيم لا يزال لديه، بحسب تقارير، ما بين 14 ألفا و 18 ألفا من المسلحين في العراق وسوريا، من بينهم ثلاثة آلاف أجنبي.