أعلنت الهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية “الذراع الفنية بوزارة النفط والغاز والمعادن” منح 22 رخصة امتياز لشركات أجنبية بينها شركات “روسية، وبيلاروسية، وأمريكية، وكندية وأسترالية”.

ووصف المدير العام للهيئة، محمد أبو فاطمة، في تصريح له الأحد، الشركات بالكبيرة لعملها في القارة الإفريقية في الكنغو ومصر، وقال إنها أبدت رغبتها في العمل بالسودان فتم تخصيص بعض المواقع لها.

وأعلن أبو فاطمة عن وجود شركات ذات احتياطيات ضخمة من المعادن مثل شركة “أوركا” موجودة في نهر النيل، وحددت احتياطياتها بـ107 أطنان من الذهب.
والشركة المغربية حددت أكثر من 100 طن، وهي تعمل في إطار تطوير استكشافاتها لـ250 طناً، وستدخل العام الجاري بإنتاج كبير 2 طن وسيتطور إلى 5 أطنان ومن ثم إلى 10 أطنان.

وتوقع أبو فاطمة أن يتحول التعدين التقليدي إلى تعدين منظم.
وأكد أبو فاطمة وجود شركات أمريكية تستثمر في قطاع المعادن عبر الخدمات، موضحاً أن المباحثات بينهم والشركات الأمريكية تمت منذ العام الماضي.

صحيفة السوداني.