قررت الخطوط الجوية القطرية تعليق جميع رحلاتها المجدولة من وإلى السودان، اعتباراً من بداية أبريل المقبل.

ويعتبر ذلك ثاني شركة طيران عربية، بعد طيران الأردن، الذي علق رحلاته إلى السودان خلال شهر، وذلك بسبب أزمة النقد الأجنبي التي يمر بها السودان، وإلزام سلطة الطيران المدني السودانية لخطوط الطيران المختلفة ببيع تذاكر السفر بالجنيه السوداني، وهو أمر احتجت عليه تلك الخطوط بالنظر لتذبذب أسعار الدولار، وتدهور العملة المحلية مقابل العملات الصعبة.

وحصلت وكالات سفر سودانية حسب صحيفة الإنتباهة، على تعميم صادر عن الخطوط الجوية القطرية تؤكد أن آخر رحلاتها من وإلى السودان ستكون المجدولة بتاريخ 31 من الشهر الحالي، على أن توقف عملها اعتباراً من أول أبريل القادم.

الخرطوم (كوش نيوز)