أعلنت مجموعة من قيادات هيئة أركان حركة عبد الواحد برئاسة القائد الميداني ذو النون عبد الشافي إنسلاخها عنه بسبب تكرار عمليات التصفيات الجسديه داخل الحركة.

وقال عبد الله يحى القيادى بالحركة بحسب (smc) إنهم قرروا إعلان الانفصال عن الحركة بعد أن شهدت منطقة جبل مرة ذبح أحد الاطفال المجندين ضمن صفوف الفصيل والمسمى بـ(جنا جيش ) على يد مجموعة قدورة التابعة لعبد الواحد، مبيناً إن عبد الواحد لايزال ينتهج سياسة التصفيات الجسدية وإصدار أوامر عبر الجوال بتنفيذها دون أية مناقشة.

وابان يحى إن عبد الواحد أمر بتصفية عدد كبير من القادة البارزين بالحركة أمثال بشير يعقوب والطيب تمبور بشرق الجبل ومعتصم على دينار ونور الدين فرنق بشمال الجبل وامير مؤمن إضافة الى قيامه بسرقة اموال الحركة التي لازال يستمتع بها بالخارج على حد قوله.

الخرطوم (كوش نيوز) .