بلاتمان أكدت وجود رغبة كبيرة لدراسة الفرنسية بالسودان

كشفت السفيرة الفرنسية بالخرطوم إيمانويل بلاتمان، عن تنفيذ المرحلة النهائية لمشروع تدريب أساتذة اللغة الفرنسية بالجامعات السودانية، وأن 2019 يمثل آخر فترة للمشروع بالتدريب الفعلي لأكثر من 45 مُدرِّساً بأقسام اللغة الفرنسية بجامعات: (الخرطوم، السودان، الجزيرة، الدلنج، ونيالا).

وقالت بلاتمان إنّ مدة التدريب 240 ساعة، وأضافت أن المشروع يُعد ضمن برامج التعاون بين السودان وفرنسا في الجوانب الأكاديمية.

وأكدت وجود رغبة كبيرة لدراسة الفرنسية بالسودان، وكشفت أن حوالى خمسة آلاف طالب يدرسون اللغة بالمرحلة الثانوية، و25 ألفاً بالجامعات والمركز الثقافي الفرنسي بالخرطوم والولايات.

من جانبه، أوضح مدير جامعة السودان المستضيفة لأعمال التدريب أ.د. راشد أحمد حسين، أن المشروع بتمويلٍ مُتعدّد الأطراف بدأ في 2016 وتستضيفه جامعته.

وأضاف "تم اعتماد 44 مُقرّراً للفرنسية بالجامعات السودانية، منها 14 يدرس لأول مرة، وكشف أنه منذ بداية المشروع تم استقبال 18 بعثة تدريب فرنسية".

وأشار حسين لوجود 30 قسماً بجامعات البلاد تُدرّس الفرنسية، وتابع أن المشروع تمّ في إطار اتفاقية بين جامعة السودان والوكالة الجامعية الفرانكفونية والسفارة الفرنسية.

شبكة الشروق + وكالات

موضوعات متعلقة