تمكنت قوات الدعم السريع من ضبط أعداد كبيرة من العربات غير المقننة بعدد من محليات ولاية غرب دارفور، والتي امتدحت حكومتها الدور الذي تلعبه قوات الدعم السريع في مكافحة التهريب بكل أشكاله وضبط الظواهر السالبة.

وأكد والي غرب دارفور المكلف اللواء الركن عبدالخالق بدوي محمود، لدى تفقده الأعداد الكبيرة للعربات غير المقننة التي تم ضبطها داخل الحدود، أن الجهد الذي تقوم به قوات الدعم السريع مع القوات النظامية الأخرى يسهم في تعزيز الأمن والاستقرار، ويعمل على مكافحة تهريب السلع الاستراتيجية المدعومة خاصة الدقيق والسكر والوقود.

ووجه والي غرب دارفور بتسليم العربات غير المقننة لإدارة مكافحة التهريب لإكمال الإجراءات القانونية والجمركية لتقنين هذه المركبات، معلناً عن استمرار عمليات المكافحة وضبط الحدود والمراقبة للقبض على كل من تسول له نفسه المساس بقوت المواطن.

ومن جهته، أكد قائد ثاني الدعم السريع قطاع غرب دارفور موسى حامد دوداي،بحسب شبكة الشروق – المضي في عمليات مكافحة التهريب ومحاربة كل أشكال الجريمة المنظمة على الشريط الحدودي، مشيراً إلى أن العربات غير المقننة تم ضبطها بعدد من محليات الولاية، خاصة التي تقع على الشريط الحدودي مع دولة تشاد.

الخرطوم (كوش نيوز)