شهدت أسواق ولاية الخرطوم إقبالاً ملحوظاً من المواطنين لشراء مستلزمات العيد، خاصة ملابس الأطفال.

واكد أصحاب محلات لبيع الملبوسات بأسواق الخرطوم والخرطوم بحرى بحسب (smc) إن الأسواق شهدت توافداً من المواطنين لشراء الملبوسات خاصة وأن العيد على الأبواب، متوقعين أن يشهد الإسبوعين الأخيرين من شهر رمضان زيادة في القوة الشرائية والإقبال، مؤكدين أن أسعار الملبوسات تتفاوت بحسب الجودة والخامة.

وأشار مواطنين بحسب (smc) إلى إن أسعار الثياب النسائية وملابس الأطفال شهدت إرتفاعاً كبيراً خاصة الأحذية، فيما أكد البعض أن الأسعار عموماً غير ثابتة وتتفاوت بين سوق وآخر.

الخرطوم (كوش نيوز)