الخرطوم : باج نيوز

حذرت قوى نداء السودان المجلس العسكري الانتقالي من مغبة التراجع عن مبدأ التفاوض لنقل السلطة المدنية أو التراجع عما ٲتفق عليه فيما يخص هياكل الفترة الانتقالية من حيث الصلاحيات و التكوين، معتبرةً أن التفاوض وسيلة مثلى للٳنتقال السلس، وأن عملية انتقال السلطة إلى حكم مدني كامل مرهونة بتحقيق السلام العادل الشامل، مطالبةً بربط مفاوضات إيقاف الحرب وتحقيق السلام مع التفاوض حول نقل السلطة إلى سلطة مدنية، وذلك لضمان نجاح الفترة الانتقالية.
ودعت القوى في بيانها الختامي لإجتماعات نداء السودان تلقى (باج نيوز) نسخة منه، لإلغاء أحكام الإعدام ووقف ملاحقات الانتربول لقيادات الحركات المسلحة
واستنكرت القوى القرار الخاص بفك تجميد النقابات مشيرة إلى أنه يصب في مصلحة تمكين عناصر الثورة المضادة، على حد تعبيرهم.
وطبقاً للبيان أمن المجتمعون على ضرورة عقد مؤتمر قومي للعلاقات الخارجية لضبط العلاقات الخارجية بصورة متوازنة لا تجعل البلاد نهبا للمحاور.