ذكر الناطق الرسمي باسم المجلس العسكري الفريق ركن شمس الدين كباشي بان السيد رئيس القضاء والنائب العام لم يكملا الاجتماع الذي صدرت من خلاله التوجيهات للقيادات العسكرية بتنظيف منطقة كولمبيا التي اسفرت عن حادثة فض الاعتصام يوم 29رمضان والتي راح ضحيتها عشرات القتلى والمصابين.

وأشار كباشي بان حضور القضاء والنيابة العامة كان من اجل الاستشارة القانونية حيث قال :(السيد رئيس القضاء قال ان هذا عمل الشرطة والنيابة وليس القضاء والسيد النائب العام قدم الاستشارة القانونية فيما يجب القيام به في هذه الحالات وهو الامر الخاص بنظافة منطقة كولمبيا).

وأضاف الكباشي قائلا:(لم نتطرق في وجودهم لفض الاعتصام وهما حضرا هذا الجزء فقط من الاجتماع فيما يتصل بتقديم الاستشارة القانونية ولم يكملا الاجتماع وخرجا ومن ثم واصلنا في اجتماعنا باصدار التوجيهات للقيادات العسكرية بالتخطيط لنظافة كولميا وليس فض الاعتصام ).

الخرطوم (كوش نيوز)