الكندي:تمويل العقارات رفع أسعارها إلى مستويات قياسية

طالب أستاذ الاقتصاد بالجامعات السودانية أ.د.الكندي يوسف، بتوظيف نسبة تمويل الأنشطة العقارية واستيراد السيارات البالغة 20 بالمئة من حجم التمويل المصرفي في تمويل السلع الرأسمالية، ورفع تمويل القطاع الخاص لدعم وزيادة الإنتاج والإنتاجية بغرض دعم صادرات البلاد.

وقال الكندي لوكالة السودان الرسمية للأنباء "سونا"، يوم الإثنين، إن تمويل العقارات رفع أسعارها إلى مستويات قياسية.

وأشار إلى أن سعر قطعة الأرض في الخرطوم أعلى من سعرها في العاصمة البريطانية لندن، داعياً إلى إعداد دراسة لإدخال سلع أخرى لنظام الاستيراد بدون قيمة بدلاً عن الاستمرار في تمويل الأنشطة العقارية على الأقل في المدى المنظور.

ولفت إلى أن أسباب مظاهر الاستهلاك المتنامي للمواطنين وارتفاع فاتورة الاستيراد في مقابل ضعف الصادرات، بسبب توجيه الموارد للقطاعات الاستهلاكية في وقت تعاني فيه القطاعات الإنتاجية مثل الزراعة والصناعة من شح التمويل وضعف الإنتاج.

شبكة الشروق + وكالات