قالت المحكمة الجنائية الدولية إن مذكرتي الاعتقال الصادرتين بحق الرئيس المعزول عمر البشير لا تسقطان بالتقادم. وذكر المتحدث باسم المحكمة فادي العبد الله لـ (عاين) أن المحكمة ستطلب من الحكومة تسليمه. ونبه فادي إلى احتمالية قبول المحكمة محاكمة البشير بالسودان، وأن تشترط ذلك بتقديم الحكومة طلباً بذلك مع ضمانات تتعلق بنزاهة التحقيقات وإجراءات الاتهام والتقاضي، مع توجيه ذات التهم ولذات الأشخاص الذين صدرت ضدهم أوامر الاعتقال.

صحيفة الإنتباهة