شهدت إحدى المحاكم الشرعية بأم درمان حادثة غريبة وذلك على إثر تقدم إحدى الفتيات بعريضة ضد والدتها متهمة إياها بالتصرف في بعض المنقولات الخاصة بوالدهم الراحل.

وهي عبارة عن بقايا حديد كان الأب يحوزه عندما كان يعمل في مجال الورش، وبعد استجواب الأم أفادت بأنها تصرفت في هذه المنقولات وهي خاصة بوالد أبنائها الراحل ولم يحتاج إليها أحد من الأبناء ولم يتم تضمينها من ضمن ورثة الأبناء. ووجد حديث الأم تعاطفاً من حضور الجلسة التي حدد لها تاريخ آخر لنظر الدعوى التي أثارت الشفقة على الأم، بحسب صحيفة الدار.

الخرطوم (كوش نيوز)