قال وزير التربية والتعليم بروفيسور محمد الامين التوم، ان البلاد مقبلة على مرحلة جديدة في تطوير التعليم من المناهج والتدريب والعمل وفق أهداف التنمية المستدامة.

وكشف الوزير خلال لقائه سفراء دولة الامارات العربية المتحدة والمملكة المتحدة ودولة البرازيل أمس بحسب آخر للحظة، كشف عن عزم الوزارة على إنشاء مدارس سماها بمدارس القرن(21) بعدد من الولايات، وتجيء مختلفة في مبانيها وبيئتها وتحتوي على كل المعدات المتطورة ليدخلها التلاميذ في سن أربع سنوات، وذلك بواقع مدرسة في كل ولاية ليجيء بعد ذلك التقييم لها وليلمس الناس تجربتها ونتائجها الملموسة ومن ثم التوسع فيها وتعميمها.

الخرطوم: (كوش نيوز)