الخرطوم في 8-12-2019(سونا) – أعلن رئيس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك أن الخرطوم ستستضيف لأول مرة اجتماع أصدقاء السودان في الفترة المقبلة. وأوضح أن الاجتماع يعد شراكة تساعد في وضع أسس جديدة قائمة على التفاهم حول القضايا والعمل سويا.

وقال حمدوك إن أهداف زيارته لأمريكا تضمنت تحسين العلاقات بين البلدين ورفع العقوبات وإعفاء الديون. وأضاف أن موضوع إعفاء الديون مرتبط برفع العقوبات حتى يتسنى للسودان الدخول في شراكات جديدة مع المجتمع الدولي والعبور بالبلاد إلى بر الأمان.

وأشار رئيس الوزراء إلى سعي السودان للتوصل إلى اتفاق مقبول مع الإدارة الأمريكية بشأن التعويضات لتحصين الدولة السودانية من أية دعاوى أو قضايا أخرى توطئة لرفع العقوبات.