مدني في 1/11(سونا) حملت قوي اعلان الحرية والتغيير بولاية الجزيرة في
مؤتمر صحفي اليوم بقصر الثقافه بمدني قوات الشرطة الأحداث المؤسفة التي
شهدتها مدينة ودمدني بسبب موكب الزحف الأخضر لحزب المؤتمر الوطني المحلول
بنص الوثيقة الدستورية وقانون تفكيك النظام البائد ..

وكشف الأستاذ علاء الدين صلاح من قوي إعلان
الحرية والتغيير تعاطف قوات الشرطة مع الزواحف وشكلت لهم حماية وإعلن عن
إطلاق النار من قبل الزواحف مما أدي لإصابة الثائر ماهر محمد بطلق ناري
إستقر في رأسه وهو في حالة صحية حرجة تم نقله لمستشفي رويال كير بالخرطوم
إضافة لإصابة 9 آخرين من الثوار بآلات حادة.

وأعلن عن فتح 3 بلاغات ضد عدد من الضالعين في الاحداث من فلول المؤتمر الوطني ..

وجدد تأكيده بأن الشرطة صاحبة المسئولية الأكبر في الأحداث التي شهدتها مدني اليوم..

فيما قطع الاستاذ عبد الله محمد الحسن مقرر
تجمع المهنيين بولاية الجزيرة بعدم تعاون والي الجزيرة والشرطة مع الحرية
والتغيير وكشف عن تمليك الشرطة لمعلومات حول تحركات فلول النظام البائد في
القري والأحياء وأوكار لتخزين السلاح بمدني حي ود أزرق حيث تأخرت مداهمة
المنزل ولم يدون بلاغ ..

وأكد علي ضرورة الإسراع في تعيين والي جديد للولاية