الخرطوم _ (اليوم التالي)

رفضتجمع المهنيين السودانيين أي محاولة لخلق الفوضى وترويع المواطنين واستخدام السلاح مهما كانت المبررات، وقال تجمع المهنيين في بيان صادر بشأن أحداث تمرد مجموعة من قوات هيئة العمليات بجهاز المخابرات اليوم إن سُكان أحياء كافوري، الرياض، حي المطار وعدد من الأحياء بالخرطوم قد سمعوا أصوات ذخيرة حية من مباني جهاز الأمن والمخابرات العامة، مع قفل للشوارع المؤدية إلى تلك المناطق، حيث أشارت الأنباء إلى تمرد قوات تتبع لهيئة العمليات وسط تعتيم مريب من الإعلام الرسمي للدولة.
وأكد التجمع رفضه أي محاولة لخلق الفوضى وترويع المواطنين واستخدام السلاح مهما كانت المبررات، وطالب المواطنيين المتواجدين في تلك المناطق بأخذ الحيطة والحذر والدخول إلى داخل المنازل وإغلاق الأبواب والنوافذ بإحكام وعدم الاقتراب منها حتى تستقر الأوضاع، كما دعا أجهزة الدولة النظامية للتدخل فوراً لوقف هذه العمليات غير المسؤولة التي تسببت في تصدير القلق للمواطنين داخل الأحياء، وناشد البيان لجان المقاومة وقوى الثورة بعدم التدخل ومراقبة الأوضاع إلى حين استقرارها.