قضت محكمة الحصاحيصا، بولاية الجزيرة، اليوم “الاثنين”، بالسجن (10) سنوات في مواجهة المتهم بقتل أسرته بمدينة المسلمية، والسجن (7) سنوات للسرقة.

وجاء قرار المحكمة بحسب صحيفة (مصادر) بعد أن طالب أفراد الأسرة بالقصاص عدا والدته؛ التي جاءت تحت حماية الشرطة مُنقبة، وطلبت العفو من ابنها، وهو ما خفف عليه الحكم من الاعدام إلى السجن.

وتعود الجريمة للعام 2018م، عندما قتل وأحرق المتهم البالغ من العمر (25) عاماً يومها، جدته السبعينية وإثنين من أبنائها “أخواله” وابنتها “خالته” داخل منزلهم بالحي الغربي بمنطقة المسلمية، مستخدماً أنبوبة غاز.

وقالت شرطة ولاية الجزيرة، إن دافع الجريمة هو مادي “السرقة”، واستبعدت الدوافع السياسية أو الشخصية، وذكرت أن المتهم ارتكب جريمته تحت تأثير المخدر، وسجل اعترافاً قضائياً، وأشارت إلى القبض عليه داخل الولاية، وبحوزته (57) ألف جنيه، ومصوغات ذهبية.

وألقت الشرطة، القبض على عدد من أصدقاء القاتل، بسبب الأموال المسروقة من خال المتهم القتيل، وتم إطلاق سراحهم بالضمانة، بعد اكتمال التحريات مع الجاني.

الخرطوم ( كوش نيوز)