أدانت حركة جيش تحرير السودان بزعامة عبد الواحد محمد نور منع قوات حكومية متمركزة بمنطقة سرونق الاثنين الماضي منظمة (أوتشا) وعدد من المنظمات والوكالات الدولية التابعة للأمم المتحدة من الوصول إلى مناطق منبو ودرسة الواقعة تحت سيطرتها.

وقالت الحركة في بيان بحسب صحيفة آخر لحظة أمس، إن تلك المناطق تضم الآلاف من المدنيين العزل الذين يحتاجون إلى الغوث الإنساني وخدمات الرعاية الصحية، وأضافت لم تبد قوات الخرطوم أي أسباب لمنع هذه المنظمات الإنسانية من الوصول إلى المدنيين في مناطق وقرى جبل مرة.

ودعا البيان حكومة الخرطوم للكف عن هذه التصرفات وعدم “اللعب بالنار” والسماح فوراً بدخول هذه المنظمات الإنسانية لإغاثة المدنيين العزل في قرى ومناطق جبل مرة دون قيد أو شرط.

الخرطوم (كوش نيوز)