الخرطوم 22-3-2020م(سونا) – أشاد اتحاد الغرف الزراعية بالقرار الذي أصدره رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك الذي قضى بحصر شراء القمح المحلي على البنك الزراعي فقط دون غيره وإعمال آليات الاستلام والتخزين والتوزيع بالتنسيق مع الجهات ذات الصلة.

وأشار تعميم صحفي صادر عن اتحاد الغرف الزراعية إلى أن القرار يعتبر في الاتجاه الصحيح ويجيء في توقيته لقطعه الطريق أمام جهات ساعية لخلق الندرة في السلعة بالشراء بأسعار أعلى من أجل المضاربة التي يتضرر منها الاقتصاد والمواطن.

ونوه التعميم إلى أن القمح سلعة استراتيجية وأن البنك الزراعي هو الجهة الوحيدة لشرائه، ودعا إلى تطبيق نفس القرار على سلعة الفول السوداني الذي يتم تخزين كميات ضخمة منه تفوق الـ 300 ألف طن من قبل المضاربين وليس المصنعين أو المصدرين الذين تضرروا إلى جانب المواطن من عملية تخزينه واحتكاره.

وأوضح التعميم أن موسم حصاد القمح جاء مبشرا وناجحا وحقق إنتاجية غير مسبوقة بلغت نحو (25) جوالا للفدان في بعض المناطق كمنطقة الكمرة بوسط الجزيرة وأن متوسط الإنتاج بلغ (15) جوالا، ودعا الاتحاد إلى أهمية السعي المبكر خلال الفترة المقبلة لإنجاح الموسم الصيفي المقبل بالعمل على تأمين توفير المدخلات الزراعية من التقاوى والأسمدة والجازولين خلال فترة كحد أقصى العشرون من أبريل المقبل حتي تكتفي البلاد من السلع الأساسية .