دني 29-7-2020 (سونا) – تسلم الدكتور عبد الله إدريس والي ولاية الجزيرة صباح اليوم برئاسة أمانة حكومة الولاية بمدني مهام عمله وآليا لولاية الجزيرة من اللواء الركن أحمد حنان أحمد صبير والي ولاية الجزيرة المكلف السابق وذلك بحضور أعضاء اللجنة الأمنية بالولاية.

حيث أكد الوالي في تصريحات صحفية محدودة إن هذا اليوم مهم للإنتقال للدولة المدنية التى تنتظرها مهام تأمين معاش الناس وتفكيك دولة الحزب الواحد وتحقيق شعار ثورة ديسمبر المجيدة فى الحرية والسلام والعدالة إضافة لمضاعفة الجهود لإنجاح محاصيل العروة الصيفية بمشروع الجزيرة وتعزيز التعاون والتنسيق مع إدارة المشروع للنهوض به لتأمين الغذاء لأهل السودان دعماً للإقتصاد الوطني.

وأكد على أهمية المعارضة القائمة على أسس وبرامج ليهدونا عيوبنا ونتعامل مع كل المواطنين بعدل ومساواة وقال : (ليس لنا عداء إلا مع من أجرم وافسد وتمكن)، معبراً عن ترحيبه بأي جماعة أو حزب تتبنى معنا الديمقراطية والتبادل السلمي للسلطة.

ودعا لجان المقاومة لعدم ممارسة العنف والإقصاء، معلناً أن أبواب مكتبه مفتوحة للتنظيمات وليس الأفراد لتأسيس أسس التحول.

وشدد والي الجزيرة على ضرورة توحيد قوي الثورة لتحمل المسؤولية التضامنية ومحاربة العنصرية الدينية والجهوية والوقوف ضد الشيطنة وناشد قوي الثورة لترسيخ معنى التحالف لبناء الديمقراطية وبرامج السلطة الإنتقالية .

من جانبه عبر اللواء الركن أحمد حنان أحمد صبير والي ولاية الجزيرة المكلف السابق عن شكره وتقديره لثقة قيادة الدولة العليا والقوات المسلحة بتكليفه قيادة الولاية خلال الفترة السابقة ، مؤكداً إلتزامه بإستمرار دعمه وسنده للوالي المدني لتحقيق البرامج والمشروعات الرامية لنهضة الولاية وجدد شكره وتقديره لكل الذين أسهموا معه فى إدارة الولاية فى لجنة الأمن والقيادات التنفيذية فى الوزارات والمحليات.