أعادت اللجنة الفنية للتشكيل الوزاري والترشيحات بقِوى الحُرية والتغيير، النقاش حول ترشيحاتها للحكومة الجديدة بعد أن فرغت منها في وقت سابق.

وقالت أن السبب في ذلك رفض ترشيحات القوى المدنية التي دفعت بمدني عباس مدني وولاء البوشي، الأمر الذي لم يجد إجماعا من القوى المدنية .

وبحسب صحيفة السوداني، أكدت المصادر أن القوى المدنية مصرة على ترشيحاتها خاصة في تولي مدني حقيبة وزارية وقالت إن المشاورات لازالت جارية.

الخرطوم(كوش نيوز)