الخرطوم تاق برس- أكد رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان عبد الفتاح البرهان  القائد العام للقوات المسلحة أن السودان لا يريد خوض حرب مع إثيوبيا ولا مع أي دولة من دول الجوار الإقليمي ولكن لن يفرط في شبر من أراضيه، مشددا على رغبة السودان في الوصول إلى اتفاق  يحفظ له حقوقه المشروعة ووضع العلامات على الأرض

واكد أن ما قامت به القوات المسلحة هو انتشار للجيش داخل الأراضي السودانية .

جاء ذلك في التنوير الذي قدمه عما يجري في الحدود الشرقية اليوم الأربعاء  بالقيادة العامة  للضباط برتبتي اللواء والعميد ‘ بحضور الفريق أول ركن محمد عثمان الحسين رئيس هيئة الأركان ونوابه وعدد من قادة الوحدات والتشكيلات.

وقال إن القوات المسلحة قامت بهذه العملية بتنسيق كامل مع الجهاز السياسي في الدولة وحيا سيادته مجاهدات القوات المسلحة في الذود عن حياض الوطن وتمنى سيادته عاجل الشفاء للجرحى والمصابين وختم حديثه ممتدحا وقفة الشعب السوداني خلف قواته المسلحة في حفظ تراب الوطن