خاطب الدكتور أيمن إبراهيم عبد القادر المدير العام لوزارة الإنتاج والموارد الإقتصادية بولاية الجزيرة صباح اليوم بقاعة إتحاد مزارعي الجزيرة والمناقل بمدني الجلسه الإفتتاحية لورشة تقييم زراعة الأرز بالسودان للعام 2020م _ 2021م والتي نظمها المشروع القومي لزراعة الأرز بوزارة الزراعة والموارد الطبيعية الإتحادية بالتعاون مع الوكالة اليابانية للتعاون الدولي (جايكا) ووزارة الإنتاج والموارد الإقتصادية بولاية الجزيرة بمشاركة لفيف من خبراء زراعة الأرز بوكالة جايكا والباحثين بهيئة البحوث الزراعية ومديري وزارات الزراعة والانتاج والمزارعيين في ولايات الجزيرة وسنار والنيل الأبيض ونهر النيل والشمالية والنيل الأزرق وولاية القضارف مؤكداً علي أهمية إتباع المنهج العلمي المدروس في التخطبط لزيادة إنتاج الأرز معتبرا أن الورشة التقيمية واحدة من الوسائل العلمية التي تهدف للوقوف علي أماكن الضعف وإيجاد الحلول المناسبة لها شاكرا في هذا الصدد المزراعين علي إلتزامهم بالموجهات البحثية ووكالة جايكا علي دورها الفاعل والكبير في رعاية زراعة الأرز بالسودان .

من جانبة أشاد الحاج عطوه تاج السر المنسق القومي للأرز بالسودان بكافة الجهات التي أسهمت في إنجاح الموسم السابق مؤكداً أن زراعة الأرز خلال العام الماضي واجهت عدة عقبات وتحديات تمكن القائمين علي الأمر من تخطيها بحكمة ودراية مشيرا إلى أن الورشة جاءت بهدف المراجعة والتخطيط السليم للمستقبل ..

هذا وقد ناقشت الورشة عددا من الأوراق العلمية قدمها خبراء حول تقييم الموسم الماضي والمعوقات التي واجهت زراعة الأرز في الري والمدخلات وتحضير وتسطيح الأراضي إضافة للمواعين التخزينية وآليات التقانة الحديثه المستخدمة في الزراعة والحصاد كما ناقشت الأوراق السبل الكفيلة لإيجاد الحلول الملائمة لكافة الإشكاليات التي تعترض النهوض بإنتاجية الأرز ليصبح واحد من المحاصيل الإستراتيجية التي يمكت الإعتماد عليها للمساهمة في حل أزمة الخبز بالبلاد والتصدير لدعم الإقتصاد السوداني .. يذكر أن الورشة ستتواصل ليوم غد لمناقشة المزيد من الأوراق ..

وكالة سونا