كشف المبلغ وهو سمسار عربات شهير بأنه عثر على المرحوم (ع، م، ع) متوفياً في ظروف غامضة (حرقاً) وذلك بدلالة قندهار.

وبعد فتح البلاغ واستجواب المبلغ أفاد بأنه بتاريخ وزمن الحادث أخبره بعض الزملاء “السماسرة” بالدلالة بأن هنالك حريقاً شب بمحل إقامة المرحوم (راكوبة) بالدلالة وهو بداخلها، وعند وصوله واستطلاعه عن الأمر وجده قد احترق جسده بالكامل وتحدث معه وأخبر المرحوم بأن أسباب الحريق (سجارة)، وطلب منه الاتصال على أخوانه للحضور إليه إلا أنهم تعللوا ببعد المسافة والمشاكل.

(كوش نيوز)