الصيحة : سراج الدين مصطفي
ضجت وسائل التواصل الإجتماعي بصورة الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة وهو في مطار الدوحة دون أن يستقبله أمير قطر تميم بن حمد وإستنكر رواد وسائل التواصل الإجتماعي ذلك وأعتبروه إهانه لرئيس مجلس السيادة وذهب البعض في التحليل وقالوا أن ذلك تصرف مقصود من أمير قطر لإهانة رمز السيادة السوداني ولكن المحلل والخبير الرشيد العبيد المتخصص في العلاقات الدولية يري غير ذلك تماما حيث قال(إستقبال البرهان بقطر، تم وفقا للعرف وبروتوكول الدولة المضيفة

البروتوكول المتعلق باستقبال رؤساء الدول لا يتطلب او يفرض ان يتم من طرف رئيس أو أمير أو ملك الدولة المضيفة .. هذا عرف دولي تعمل به عدد كبير من دول العالم …

لا يحمل إستقبال البرهان بقطر أي مضامين ذات أبعاد سياسية … كما ان اهمية ومكانة دولته لا تقاس بأهمية المسؤول الذي قام بالاستقبال …

لم يستقبل الرئيس السابق لمصر حسني مبارك ، الرئيس الاميركي بارك اوباما عند زيارته لمصر في العام 2009 وقد قام بإستقباله وزير الخارجية المصري وقتها …

السعودية وفرنسا والامارات وقطر والعديد من دول العالم تعمل ببروتوكولات مماثلة …

باختصار، ،، بروتكول إستقبال البرهان تم تحديده وفقا للعرف الدبلوماسي والتنسيق المسبق المشترك بين الدولتين ولا يحمل اي بعد سياسي أو غيره)