أعلن الأمين العام للغرفة القومية للبصات السفرية السودانية، حسن عبد الله، عن زيادة جديدة لتعرفة البصات السفرية بنسبة 27% من القيمة الحالية إعتباراً من اليوم، واشتكى من عدم توفر الوقود، وكشف عن تعطل 40% من البصات السفرية ، وفي الأثناء أكد رئيس غرفة البصات السفرية بولاية نهر النيل هارون عبد الماجد أن عدم تمكنهم من الحصول على الوقود لأكثر من ثلاثة أشهر تسبب في توقف البصات السفرية التي تعمل بين الخرطوم وعطبرة ، مما اضطر المواطنين الى استخدام اللواري والمركبات الصغيرة حتى يتمكنوا من التنقل .

وكشف في تصريح لـ“الجريدة” عن أن ارتفاع تذكرة السفر من أبوحمد الى الخرطوم باللوري الى 6 آلاف جنيه، بينما ارتفع سعر تذكرة المركبات الصغيرة الى 10 الاف جنيه ، وأرجع تفاقم أزمة الوقود الى تسربه الى السوق الأسود مما أدى الى ارتفاع سعر برميل الوقود من 27 ألف جنيه الى 75 ألف جنيه ، وقال رئيس غرفة البصات بنهر النيل (اضطررنا لشراء 50 جالون من السوق الأسود ب54 ألف جنيه مما أدى الى ارتفاع تذكرة البصات قبل توقفها من 3300 الى 4000 ألف جنيه).

الخرطوم: فدوى خزرجي
صحيفة الجريدة