داعية مصري مشهور يرد على قول

Reuters

قال عضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في مصر خالد الجندي، إنه لا يجب أن يتحدث اللقطاء عن الآباء “المصريين القدماء”.

إقرأ المزيد

مصر..

وأضاف: “آباؤنا هم الفراعنة ونحن نفتخر بهم، وكان في الفراعنة مسلمون والذين شغبوا هذه المعلومة جهلة لا يقرأون القرآن، ولا يعرفون التاريخ العظيم لهذه البلد لأن الفراعنة مثل أي مجتمع بهم كفرة ومؤمنون ومن يعمم أنهم كفار فهو جاهل أو متسلف”.

وأضاف أن وليد بن المغيرة، وأبي جهل كانا كافرين، وبشرهما النبي محمد والقرآن بأنهما من أهل النار، ومع ذلك لا يمكن القول إن أهل قريش جميعهم كفار، لأن من بينهم النبي محمد فهو نبي هاشمي من قريش.

وتابع: “الجهلة من السلفيين يقولون إن جميع الفراعنة كافرون مع أن فرعون فقط هو الذي كان كافرا، لأن الله ذكر في القرآن الكريم في سورة غافر في الآية الـ28”.

وأوضح أن محاولة طمس الهوية الفرعونية هي كارثة ومحاولة مستمرة لإقامة الخلافة التركية في مصر.

المصدر: الوطن