الخرطوم ـ منى ميرغني
نجحت شرطة ولاية الخرطوم في القبض على أخطر متهم أجنبي ينشط في تزوير المستندات الرسمية والأوراق الثبوتية لعدد من الوزارات السيادية الأجنبية والوطنية بالخرطوم .
وبحسب إعلام شرطة ولاية الخرطوم، في تعميم صحفي تلقت (المجهر) نسخة منه فإن السلطات أوقفت أجنبياً ينشط في تزوير جوازات السفر والتأشيرات والشهادات الجامعية والمدرسية والبطاقات المختلفة وأوراق المحاكم والأحوال الشخصية .
وكشف مدير دائرة المباحث الجنائية بالخرطوم اللواء شرطة “عبد العزيز حسين عوض”، تفاصيل العملية . فقال :إن الشرطة تحصلت على معلومة عن وجود نشاط إجرامي في عمليات تزوير المستندات، فور الحصول على المعلومة تم إعداد فريق من أكفأ رجال المباحث. وبعد رصد ومتابعة المتهم الذي يجيد الاختفاء والتمويه ، توصلت الشرطة إلى أن المتهم يدير عمله من شقة بضاحية المعمورة شرقي الخرطوم .
وأوضح “عبد العزيز” أن المباحث نصبت كميناً محكماً ضبطت من خلاله المتهم متلبساً داخل الشقة وبحوزته نحو (39) ختماً لعدد من الهيئات والمؤسسات المختلفة إلى جانب (10900) جنيه و(3600) دولار ،وكمية من الشهادات الأكاديمية والمستندات الثبوتية .
وأوضح مدير المباحث أن المتهم ينشط في تزوير خطابات للمنظمات والتعليم العالي ومؤسسات مختلفة بهدف إيجاد منح وفرص دراسية للطلاب الوافدين، بجانب إيجاد الدعم المالي اللازم .
وكشف “حسين” عن آخر عملية تمت كانت لطالبة أجنبية تدرس الطب بإحدى الجامعات السودانية ، ولفت إلى أن كثيرين يحملون شهادات مزورة . وقال :إن المتهم أقر بالتزوير.
وثمن مدير شرطة ولاية الخرطوم اللواء شرطة “إبراهيم عثمان” الجهد الذي تضطلع به المباحث الجنائية في كشف الجرائم .

مرتبط