كريستوفر سيغادر إلى إثيوبيا للقاء أمبيكي بشأن العملية السلمية بالبلاد

قال المبعوث البريطاني الخاص للسودان وجنوب السودان كريستوفر تروت، يوم الخميس، إن بلاده ترغب في حوار سياسي بين الحكومة والمعارضة في إطار "خارطة" الطريق الأفريقية، مشيراً إلى أن لندن ستقوم بدور فاعل في دعم الحوار لتحقيق نتائج إيجابية لدعم السلام.

والتقى مساعد رئيس الجمهورية د. فيصل حسن إبراهيم، بمكتبه بالقصر الجمهوري، المبعوث البريطاني، وأكد له حرص الدولة على تعزيز مسيرة السلام والاستقرار بالبلاد بالوسائل السلمية كافة .وناقش اللقاء إيصال المساعدات الإنسانية للمتضررين وجهود الحكومة للوقف الدائم لإطلاق النار.

وأشار المبعوث البريطاني إلى أنه سيغادر إلى إثيوبيا للقاء ثامبو أمبيكي رئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوى لبحث الخطوات المقبلة في شأن العملية السلمية بالبلاد.

بينما أعرب كريستوفر عن تقدير بلاده للدور الكبير الذي لعبه السودان في تحقيق المصالحة بين الأطراف المتصارعة بدولة الجنوب، وقال "إن ما تحتاجه الأطراف بدولة الجنوب هو بناءً الثقة حول الاتفاقية عبر وقف القتال لتمكين إيصال المساعدات للمتضررين، مؤكداً دعم بريطانيا الكامل لاتفاق سلام دولة الجنوب حتى يتحقق على أرض الواقع.

شبكة الشروق + وكالات

موضوعات متعلقة