اللقاء يأتي عقب توقيع اتفاق السلام بين الحكومة والمعارضة المسلحة

بحث رئيس جنوب السودان، سلفاكير ميارديت، يوم الخميس، مع قيادي معارض بارز، سبل تنفيذ اتفاق السلام الموقع بين فرقاء البلاد، وقال رئيس مجموعة المعتقلين السياسيين السابقين، دينق ألور كوال، إن السلام بات هو "المطلب الرئيس" لمواطني البلاد.

ووقعت مجموعة المعتقلين السابقين على اتفاق السلام مع الحكومة، في أديس أبابا بعد مفاوضات شاقة، وأضاف ألور كوال "بحثت مع الرئيس سلفاكير كيفية تنفيذ اتفاقية السلام الموقعة مؤخراً على الوجه الأمثل دون عوائق أو معوقات".

وتابع "كما جددت له التزام المجموعة بجميع بنودها لأن السلام بات هو المطلب الرئيس لمواطني جنوب السودان". ووصل دينق ألور كوال، يوم الأربعاء، إلى جوبا، لأول مرة منذ مغادرة البلاد العام الماضي، بهدف لقاء سلفاكير للدفع بجهود تنفيذ اتفاقية السلام.

شبكة الشروق + وكالات