المجلس الأعلى وقع اتفاقاً للتعاون في مجالات التخطيط الاستراتيجي

أكد الأمين العام للمجلس الأعلى للتنمية البشرية والعمل بولاية الخرطوم د.عبدالعاطي محمد خير، على أهمية التجويد والارتقاء بالكادر البشري بمؤسسات الولاية من خلال التأهيل والتدريب وأعمال الشركات مع المؤسسات والجهات المختصة، خاصة في التخطيط الاستراتيجي.

ووقع المجلس، يوم الخميس، مذكرة تفاهم مع كلية النصر التقنية بغرض التعاون في مجالات التخطيط الاستراتيجي وتقنية المعلومات والمحاسبة وإدارة الأعمال والعلوم المصرفية، إضافة إلى المجالات الهندسية والتخطيط العمراني والتدريب المهني، ويأتي ذلك في إطار سعي الوزارة لتجويد العملية التدريبية وتأهيل الموارد البشرية بالولاية.

وأشار عبدالعاطي إلى أهمية الاتفاقية لجهة أنها تهتم بالجانب الأكاديمي والتقني، مشيراً إلى حرص المجلس على الاستفادة منها في تطوير القدرات البشرية بالولاية، ناقلاً حرص المجلس على التعاون مع الجامعات والكليات التقنية في مجالات التدريب المختلفة من أجل تطوير قدرات العاملين بالولاية.

من جهته، كشف عميد كلية النصر أ.د. أمير مصطفى، عن مدى التطور الذي وصلت إليه الكلية سواءً في المجال الأكاديمي والمعينات المواكبة للتطور العلمي أو على مستوى البنية التحتية، مبيناً أن تلك الشراكة تهدف إلى التعاون في المجالات الأكاديمية والتقنية.

شبكة الشروق

موضوعات متعلقة