الخرطوم- النورس نيوز

جدد الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة الانتقالي القائد العام للقوات المسلحة حرصه على وحدة البلاد وتوافق القوى السياسية، مشدداً على أن هذه الوحدة هي الطريق الأوحد لإنقاذ البلاد من واقعها الحالي.

وقال لدى مخاطبته تنويراً اليوم الأحد 26 سبتمبر لضباط القوات المسلحة من رتبة عميد فما فوق بالقيادة العامة للجيش : “نريد قوات مسلحة محترفة ومهنية بعيدة عن الاستقطاب السياسي” ، مؤكداً أن القوات المسلحة واجبها الحفاظ على وحدة التراب، وقال البرهان إنهم حريصون على استكمال مسيرة الانتقال وصولاً للتحول الديموقراطي وبناء دولة الحرية والسلام والعدالة.

وأكد أن ما يشاع عن نية القوات المسلحة القيام بانقلاب هو محض افتراء، وأضاف أن القوات المسلحة هي من أفشلت المحاولة الانقلابية التي كانت ستحدث فتنة في البلاد.

هذا وقد حضر التنوير الفريق أول محمد حمدان دقلو نائب رئيس المجلس السيادي قائد قوات الدعم السريع وأعضاء مجلس السيادة الانتقالي من المكون العسكري ورئيس هيئة الأركان ونوابه ومدير جهاز المخابرات العامة والمفتش العام للقوات المسلحة ولفيف من قيادة الوحدات العسكرية المختلفة.