أصدرت النيابة العامة توضيحا أبانت فيه أنه رشح في بعض الوسائط والمنصات الإعلامية خبر مفاده أن وكلاء نيابة إزالة التمكين واسترداد الأموال سجلوا زيارة لمقر حراسات النيابة، وقابلوا بعض رموز النظام السابق توطئة للإفراج عنهم.

عليه تود النيابة العامة توضيح أن هذه الزيارة جاءت وفقا لنص المادة ٨١ من قانون الإجراءات الجنائية، وأنه إجراء روتيني لعمل وكلاء النيابة العامة في المرور اليومي على الحراسات للوقوف على أوضاع المنتظرين، وهو إجراء قانوني يعمل به في كافة أقسام الشرطة بالسودان وهو ما يعرف بتفتيش الحراسات.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب