الخرطوم: النورس نيوز

كشف مولانا مأمون الفكي المستشار العام بوزارة العدل رئيس لجنة المفصولين (العائدين)، عن تحركات واسعة قامت بها اللجنة من أجل إبطال قرار لجنة إزالة التمكين في المسارات القانونية.

وقال إن وزارة العدل رفضت تسليم لجنة الاستئناف المعلومات الخاصة بالمفصولين، مشيرا الى أن ذلك يعد من المخالفات القانونية في التقاضي، مشيراً إلى أن قرار اللجنة أعاد الثقة في الجهاز القضائي.

في الاثناء هاجم مولانا عبد الدائم زمرواي وكيل وزارة العدل الأسبق، السياسيين في الحكومة الانتقالية ولجنة إزالة التمكين، ووصفهم ب(العطالة)، مؤكداً أن القضاء أعاد هيبته بقرار إعادة المفصولين من القضاة.

وقال زمراوي في مؤتمر صحفي بمنبر الحاكم حول إعادة المفصولين من المستشارين والقضاة، إن السودان ابتلى بسياسيين منذ الاستقلال وعبر الحكومات المتعاقبة ولن يستطيعون إدارة الدولة.

وأكد انه مع محاربة الفساد والفاسدين بالطرق القانونية، مشيرا الى أن منهجية لجنة إزالة التمكين غير صحيح وتعمل بأمزجة وسياسات اشخاص، مشير الى وجود فساد داخل لجنة التفكيك نفسها.