قال القيادي بالحزب الشيوعي كمال كرار، إن ميثاق سلطة الشعب قطع نصف الطريق في اتجاه توحيد قوى الثورة وتصعيد النضال الثوري من حيث بناء مركز ثوري واحد.

وأضاف كرار في تصريح لـ(الصيحة) “نحن في الحزب الشيوعي لدينا مشتركات مع برنامج وأطر لميثاق الشعب كنا قد طرحناه سابقا قبل إجراءات 25 أكتوبر بـ(4) أشهر ويسمى ميثاق (استرداد الثورة )”.

ونفى أن يكون ميثاق لجان المقاومة لإضعاف دور الاحزاب السياسية أو لسحب “البساط” منها، وقال “الموقعون على ميثاق الشعب يمثلون ألوان طيف واسع لأحزاب سودانية توحدت تحت مظلة ومسمى المقاومة، بينما لا تزال تحمل جينات الأحزاب السياسية”، وأضاف “هذا التنوع سيدفع بالحركة السياسية للأمام بصورة أكبر”.

الخرطوم- نجدة بشارة
صحيفة الصيحة