مدني 21-9-2022- (سونا) أكد المهندس عبد المنعم حسن خليفة المدير العام لوزارة الانتاج والموارد الاقتصادية بولاية الجزيرة الوزير المكلف، لدى مخاطبته صباح اليوم بقاعة صندوق تنمية البطانة برفاعة المنبر الأول لشركاء وأصحاب المصلحة الذي نظمتة إدارة برنامج الموارد الطبيعية المستدامة  وسبل كسب العيش (إيفاد)، بالتعاون مع وزارة الإنتاج والموارد الإقتصادية تحت شعار(تقنين وحماية الموارد الطبيعية مسئولية تشاركية) على الدور الرائد لبرنامج الموارد الطبيعية المستدامة  وسبل كسب العيش في حماية الموارد الطبيعية  وتوفير سبل كسب العيش الكريم للمجتمعات المستهدفة بمحليتي أم القري وشرق الجزيرة.

 واعلن المهندس حسن التزام وزارته بدعم الرؤى والأفكارالرامية للحفاط على الموارد الطبيعية  وتطويرها وسن القوانين التي تحافظ عليها مستقبلا، من جانبه أشار الأستاذ ايهاب أحمد عبد الله مساعد الأمين العام لحكومة الولاية للفرص التي اتاحها المنبر للتعرف على حاجيات المجتمات الحقيقية، مؤكدا دعم الولاية لتحقيق أهداف البرنامج.

فيما ثمن الأستاذ بله عبد الله خوجلي المدير التنفيذي لمحلية شرق الجزيرة، دور الإدارة الأهلية والعمد والنظار والمشائخ  في الحفاظ على المجتمع  وموارده والوقوف على احتياجاته الفعلية،  وعكسها للجهات المختصة لمعالجتها،

إلى ذلك أوضح المهندس محمد أحمد عمر منسق برنامج الموارد الطبيعية المستدامة وسبل كسب العيش أن المنبر ناقش المهددات التي تواجه الموارد الطبيعية من داخل المجتمعات، مشيرا إلى أن البرنامج يعمل وفقا لخطة مدروسة تعتمد علي منهجية الشبكات،  وذلك بتجميع عدد من القري ضمن شبكة واحدة لتسهيل مهمة عمل البرنامج، مؤكدا أن المنبر سيكون دوريا تجدد خلاله الوثيقة الإطارية لحوكمة الموارد الطبيعية  وفقا لما يتطلبه مقتضى الحال.

هذا وقد إشتمل المنبر على مناقشة عدد من الأوراق الخاصه بحوكمة الموارد الطبيعية بالبطانة، وخرج بجملة من التوصيات والموجهات الداعمة للمحافطة على الموارد الطبيعية وإستغلالها بشكل ومنهج علمي يضمن سلامتها للأجيال.

المصدر من هنا